الآداب

يوميات يهودية في دمشق

أحيانا تشعر أنك لا تطيق أن يلمسك أحد ,وكأنك لا تريد أن يوقظك أحد من كآبتك , مع أننى لا أريد الإستغراق فى الكآبة “لحظة وآخد بيدك من كل هذا التعبأعود إلى الشمس التى تشرق فوق جلستناوإلى الزغب الأشقر خلف رقبتكإلى زهور برية , على دفترك وعلى فستانكلحظة وأعود معكولكننى لا أعود أبدا إليكى

 

 

 

يوميات يهودي من دمشق-إبراهيم الجبين

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى

تم كشف مانع الإعلانات

رجاء تعطيل مانع الإعلانات لكي تدعم موقعنا شكرا
%d مدونون معجبون بهذه: