الآداب

وكان فرعوناً طيباً

في مجموعته الجديدة ، يستعرض حسن كمال كلَّ ما بشخصياته من أعراض أدت لقصص مختلفة حتى يصل بها لسبب وحيد يبدو كخيط يحرك دوافعهم جميعًا ؛ أنه لربما ” كان فرعون طيبًا ”
ففي عشرين قصة قصيرة تستعرض طيفًا واسعًا من البشر والمواقف ، ما بين شخصية مجاور الهارب من الظلم و ” راضية ” التي تنام في ” سحَّارة ” الأريكة ، ومختار الذي قطعوا رأسه وهو نائم ويريد تركيبها في جسده مرة أخرى ، والفتاة الصغيرة التي تحارب كتيبة جيش من شرفتها ، والرجل التائه في طريق مظلم بين مقابر المسيحين والمسلمين

 

حسن كمال-وكان فرعون طيباً

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى

تم كشف مانع الإعلانات

رجاء تعطيل مانع الإعلانات لكي تدعم موقعنا شكرا
%d مدونون معجبون بهذه: