الآداب

مدن الملح الأخدود

بعد أن كانت التغيرات الاقتصادية محورًا للجزء الأول من خماسية مدن الملح، يتحدث”منيف” فى هذا الجزء عن التغيّرات السياسية التى نتجت عن اكتشاف النفط فى مملكته الخيالية..عن ظهور مراكز قوى جديدة فى المملكة تتمثّل فى شخصيات جديدة مثل الطبيب اللبنانى “صبحى المحملجى” الملقّب ب “الحكيم” و “حمّاد” مدير المخابرات وغيرهم..
تحكى الرواية تفاصيل بدء العلاقة بين “الحكيم” والسلطان” وتأثير الحكيم على اتخاذ القرار فى المملكة.
مدن الملح الأخدود عبد الرحمن منيف

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى

تم كشف مانع الإعلانات

رجاء تعطيل مانع الإعلانات لكي تدعم موقعنا شكرا
%d مدونون معجبون بهذه: