الآداب

كم بدأت السماء قريبة

بتول الخضيرى بتول الخضيري ولدت في بغداد سنة 1965 من أب عراقيّ وأم اسكتلنديّة. وحصلت على بكالوريوس في الأدب الفرنسيّ من الجامعة المستنصريّة و تعيش حاليّاً في عمّان تُرجمت روايتها الأولى “كم بدت السماء قريبة” من العربيّة إلى الإنكليزيّة والإيطاليّة والفرنسيّة والهولنديّة و كانت موضوع دراسة وتحليل في الدرس النقدي الأدبي في عدد من الجامعات العالمية. في روايات عربية كم بدت السماء قريبة في تلك الأرجوحة المعلقة على شجرة الحياة حينما كانت الحياة باتساعها هي قريتنا الصغيرة رواية سرد ذاتي، ولكن على لسان طفلة صغيرة، هل تتخيل ان ترى العالم من عيني طفلة، أمر مشوق فعلاً، ان ترى المزارع في الزعفرانية في العراق، ترى بيوت الفقراء، بيوت الطين بتول الخضيري تكتب برشاقة طفلة تصطاد الفراشات، تقفز بين الكلمات، بين المعاني المختزلة العميقة، وتقدمها بشكل طفولي آسر، تكتب بألم المعاناة، تلون أشكال المعاناة في ألوان تختار معانيها بلون الرمال، حيث كل شيئ يكتسب لونه من لون الرمال

 

كم بدأت السماء قريبة -بتول الخضري

 


اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه:

تم كشف مانع الإعلانات

رجاء تعطيل مانع الإعلانات لكي تدعم موقعنا شكرا