الآداب

كتاب أسود

يظن البعض أننا نقرأ ونكتب ترفًا، بينما نحن ننقب بين الكلمات عما يرأم صدوع أرواحنا، فعند كل سطر نتوقف لهنيهة عل بعض الذكريات تعلق على مشجبها، وعند كل نقطة نرجو طيًا لصحف أشواقنا، نعم…نحن الذين اعتدنا المسح على جراحنا بمداد أبجديتنا لعلها يومًا تبرأ!

 

 

 

الكتاب-الاسود-أسماء العنقاء

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه:

تم كشف مانع الإعلانات

رجاء تعطيل مانع الإعلانات لكي تدعم موقعنا شكرا