الآداب

في الحلال

لــ .. رقية طه كل اللي أقدر أقوله إن الرواية دي بتعبر عننا كلــنا يعني كل واحد فينا هيلاقي نفسه جواها وبإذن الله نتغير بسببها روايتي الآولي ، هدفي الأساسي منها إنها تشقلب حياة اللي هيقرأها وتوصل فكرة معينه ليه ، متأكده إن ده هيحصل بإذن الله حتي لو مع بعض القراء فقط ^^ أنهت سلمي ما تبقي في مطبخها من أطباق ثم قررت الجلوس علي حاسبها قليلا لتعرف آخر الأخبار .. فتحت حسابها علي موقع الفيس بوك وألقت نظره سريعه علي الرسائل ولكنها سرعان ما شهقت بشده ونظرت للشاشه بذهول لعدة لحظات ثم قفزت من مكانها بسعاده وقالت : – حـــــفــصـــــــــه ؟ أخيـــــــــرا بقي !! وعلي الفور قامت بفتح الرسالة وكان محتواها : – السلام عليكم ورحمة الله وبركاته سلـــمي وحشتيني وحشتيني وحشتيني فـــــوق ما تتخيلي ، عاوزه أقولك إني أخيـــرا عرفت أقعد علي النت بعد الفتره دي كلها وقريت كل الرسايل اللي إنتي كتبتيها طـــول المده دي ، انا تقريبا سهرت علي الرسايل بتاعتك طـول الليل والبنت نامت علي حجري وانا برضو مٌصره أقعد لحد ما أخلصهم كلهم قبل ما أنام .. اه صحيح نسيت أقولك ، انا معايا دلوقتي مسلم عنده سنه ونص و معايا رودينا عندها 3 شهور ا

 

 

في الحلال – رقية طه

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى

تم كشف مانع الإعلانات

رجاء تعطيل مانع الإعلانات لكي تدعم موقعنا شكرا
%d مدونون معجبون بهذه: