الآداب

دنيا الله

كعادة الكاتب يرصد الواقع الاجتماعي لفترة عايشها .. حبيت وصفه للمكان كالعادة  خان الخليلي .. البيوت .. الجو .. اصوات الناس وضجيج الصنايعيه فهذه الرواية حدثت أحداثها في حي اسمه خان الخليلي حيث أخذت الرواية اسمها منه.. تنتقل العائلة الصغيرة من أم وأب وأخوين إلى هذا الحي يطلبون الأمان.. فترى في هذه الرواية الشباب وهو يافعا يانعا في “رشدي” الأخ الأصغر ونراه مستأنسا حين يقع في شباك الحب ونراه يذوى مما قدر له حتى يختفي ويوارى بين الذكريات.

دنيا الله نجيب محفوظ

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى

تم كشف مانع الإعلانات

رجاء تعطيل مانع الإعلانات لكي تدعم موقعنا شكرا
%d مدونون معجبون بهذه: