أنشطة ثقافيةأنشطة خارج مصر

دعوة لاستكتاب جماعي دولي: بناء وتصميم البرامج الإرشادية بين النظرية والتطبيق

يسر  مخبر علم النفس وعلوم التربية (جامعة وهران2) أن يتقدم بدعوة للمشاركة في المشروع العلمي فى 30 ابريل 2021  بالجزائر / وهران , و المتمثل في إنجاز كتاب دولي جماعي محكم في ميدان علم النفس وعلوم التربية حول موضوع” بناء وتصميم البرامج الإرشادية بين النظرية والتطبيق “وعليه نطلب من كل من يهمه الأمر أن يتقدم بأوراقه البحثية في ثنايا أحد المحاور المذكورة أدناه، تقبلوا منا هذه الدعوة من أجل إنجاز وإثراء هذا العمل الجماعي.

الدعوة موجهة لكل الأساتذة والباحثين من داخل وخارج الوطن، بشرط أن تكون تخصصاتهم من علم النفس بكل فروعه وعلوم التربية بكل تخصصاتها، كما أن الدعوة موجهة أيضا لأصحاب تخصص الترجمة بأي لغة من اللغات الثلاث التالية (الفرنسية الإنجليزية، والاسبانية) للمساهمة في ترجمة أهم ما يحتويه هذا الاستكتاب وذلك بتوجيه من رئيس اللجنة العلمية والمشرفة العامة للاستكتاب.

إن البرنامج الإرشادي هو عبارة عن خطوات متتابعة ومخططة ضمن أسس علمية يتم من خلالها تقديم خدمات إرشادية من المرشد إلى المسترشدين، كما أن هذه العملية هي من الجوانب التطبيقية للإرشاد، وبدونها يصبح الإرشاد مجرد أراء ونصائح وتوجيهات نظرية. كما ان القدرة على تصميم وبناء البرامج الإرشادية هي إحدى المهارات والكفاءات الأساسية التي يجب أن يتمكن منها كل طالب، وخاصة طلبة تخصص إرشاد وتوجيه، وتخصص علم النفس المدرسي. فقدرتهم على تصميم وبناء هذه البرامج يعني تمكنهم من أهم استراتيجيات وتقنيات التدخل التي يحتاجونها في عملهم الإرشادي الميداني.

ففكرة هذا الاستكتاب جاءت من منطلق مشكل ملحوظ لدى الطلبة ألا وهو تهربهم ورفضهم تطبيق وتبني مثل هذه البرامج خلال مذكرات تخرجهم، ظنا منهم أنها صعبة ومستحيلة التطبيق والإنجاز. وما تمّ ملاحظته أيضا من طرف أساتذة هذا التخصص هو كون عدم تمكن الطلبة من تصميم هذه البرامج راجع إلى النقص في التكوين النظري والتطبيقي حول هذه المواضيع والتقنيات الضرورية للطلبة. كما أن تدريس مثل هذه المقاييس الأساسية خلال 14 حصة هو أمر معقد وصعب إنجاحه. وما يزيد الطين بلة عدم تكامل المقاييس كما كانت في ظل النظام الكلاسيكي الذي كان الطالب خلاله يتكون تكونا شاملا متكاملا بين المقاييس الإكلينيكية والتربوية الإرشادية. ما يجعله يتقن تطبيق مثل هذه البرامج التي تحتاج إلى خطوات دقيقة ومتسلسلة. ذلك أن التمكن من هذه البرنامج يحتاج إلى الوقت الكافي والتربص الجيد.

 فكيف نتوقع من طالب لا يملك معلومات تخص خطوات اختيار العينة التي سيطبق عليها البرنامج ويجهل خطوات جمع المعطيات كإجراء المقابلات والملاحظات، ودراسة الحالة أن يبني برنامجا إرشاديا ويطبقه؟ وكيف نتوقع من طالب لم يتكون حول العلاجات الإرشادية والنفسية والمعرفية وطرق استخدامها ميدانيا أن يتمكن من مثل هذه البرامج؟وكيف نتوقع منه اللجوء إلى تطبيق مثل هذه البرامج دون تلق تدريب ميداني يسمح له بتعلّم كيفية بنائها وتنفيذها وتقييمها؟

ففي ظل هذا المشكل ومن خلال هذه التساؤلات والانشغالات، تمّ التقدم بدعوة قصد تأليف وإنجاز هذا الاستكتاب المعنون: “بناء وتصميم البرامج الإرشادية بين النظرية والتطبيق”

مواعيد مهمة:

– آخر أجل تاريخ تلقي البحوث 30 ابريل 2021.  

الإعلان عن المقالات المقبولة وعن التعديلات المطلوبة في 30 أبريل2021،

سيتم الإعلان عن موعد نشر الكتاب لاحقا، بعد جمع المادة وتحديد مؤسسة النشر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
arالعربية

تم كشف مانع الإعلانات

رجاء تعطيل مانع الإعلانات لكي تدعم موقعنا شكرا
%d مدونون معجبون بهذه: