الديانات

القرآن ليس دستورًا للحياة بل آية منه دستور للأمم تأمل قوله تعالى :

القرآن ليس دستورًا للحياة بل آية منه دستور للأمم تأمل قوله تعالى :

ماهر عزت

(إن الله يأمر بالعدل، والإحسان، وإيتاء ذي القربى. وينهى عن الفحشاء، والمنكر، والبغي. يعظكم لعلكم تتقون…)

هذه الآية تلاها (عمر بن عبدالعزيز) في أول خطبة له خطبها بعد توليه الخلافة وفاجأ بها الناس حيث استبدل بها السب للمعارضين الذي كان ركنًا من أركان الخطبة لمن سبقه

ولكن السر الذي صنع دولة العدل في عهد (عمر بن عبدالعزيز) وجعل الناس يلقبونه بخامس الخلفاء الراشدين ليس في أنه قرأها!
ولكن لأنه اتخذها دستورًا لحكمه
إن الله يأمر بالعدل،
والإحسان،
وإيتاء ذي القربى.
وينهى عن الفحشاء،
والمنكر،
والبغي.
يعظكم لعلكم تتقون..

الإيمان الحقيقي ما وقر في القلب وصدقه العمل

النفاق الحقيقي حلاوة اللسان وبلاغة البيان مع سوء العمل وكذب الحديث وخيانة العهود

ربي يسعد قلوبنا ويجبر خواطرنا ويروق بالنا…
#ماهر_عزت

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى

تم كشف مانع الإعلانات

رجاء تعطيل مانع الإعلانات لكي تدعم موقعنا شكرا
%d مدونون معجبون بهذه: