انشطة ثقافية

الفارق بين الصيام المسيحي والصيام الإسلامي

الفارق بين الصيام المسيحي والصيام الإسلامي

صبحى موسى

هو فارق بين البيئة التي نزلت فيها كلا الديانتين، الاسلام نزل في بيئة صحراوية قليلة الماء والطعام، واعتاد اهلها خاصة أبناء البادية على التوفير فيهما، ومن ثم فالانقطاع عن الماء والطعام نهارا هو نوع من التدريب الجسمي والنفسي على احتمال عدم توافرهما.

اما المسيحية فقد نزلت وانتشرت في بلدان زراعية، تكاد تقدس كل ما فيه روح، وتعتبره جزءا أصيلا من ثروتها، ومن ثم جاء صيامها كنوع من الحفاظ على هذه الكائنات، فليس هناك مغنم من توفير الماء والطعام المتوافرين بالضرورة، لكن هناك مغنم في توفير الكائنات التي بذل الانسان جهدا كبيرا في تربيتها، وليس من المستحب ان يفرط في الخلاص منها.

ومن ثم كان الصوم الاسلامي ثلاثين يوما فقط، وطيلة النهار فقط، اما الصوم المسيحي فهو طويل، حيث الصوم الكبير والصوم الصغير، ومعه يتم الامتناع عن تناول كل ما فيه روح، والاكتفاء بما هو نباتي.

اقول هذا تحية للسيدة التي منع عنها صاحب المطعم نزول الطعام قبل موعد الافطار.. واقول للمسيحيين وللمثقفين التنويريين حاربوا هذا النوع من البشر بالحديث عن المسيحية وما بها من اسرار ولطائف.. المسيحية ليست عيبا ولا امرا يدعو للتواري عنه، المسيحية دين جميل بها الكثير من الكنوز المخبوءة، وللمسيحيين المصريين (الاقباط) افضال كثيرة ومهمة على العالم، لابد ان يعرفها الجميع.
أقول أيضا: الناس اعداء ما تجهل .. فعرفوهم بثقافتكم وأفضالها وجمالها.
ورمضان كريييم

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى

تم كشف مانع الإعلانات

رجاء تعطيل مانع الإعلانات لكي تدعم موقعنا شكرا
%d مدونون معجبون بهذه: