شعر

** العزف على حبال الغسيل

** العزف على حبال الغسيل

احمد فرح
عندما لاحظ جارك عازف الكمان
أنك تشدين على الشرفة ثمانية صفوف من حبال الغسيل
استعار منها أربعة لكمانه
حتى تشاركيه في العزف
وحين تمسحين بالخرقة حبال الغسيل
يبلفن هو أوتار الكمان
وتتعالى من المنشر تقاسيم ما قبل البداية
وأنت تنشرين الملاءة على الحبل الخارجي
لتخفي ملابسك الداخلية التي
وزعتها في هارموني بلا نوتة على الحبال
فيمسح هو درجات السلم الموسيقي
حتى تليق بصعودك ونزولك
ثم يعيد ترتيبها من جديد
حتى تلائم طبقات صوتك
وأنت تطلقين الآهات مع ليل يا عين
وفي الحمام
تبدئين رقصتك على ضجيج الغسالة
وأنت ترتدين جلبابك الذي
التصق على جسدك من ماء العازف وماء الغسيل
وفي الشرفة
تكملين رقصتك
فكنت إذا انحنيت على طبق الغسيل
يصعد هو بموسيقاه إلى الجواب
فإذا التقط قطعة من ملابسك الداخلية
واستقمت واقفة
يهبط بموسيقاه إلى اىلقرار
وعندما استمعت الجارات من المطابخ والحمامات إلى الموسيقا
أدرن الغسالات
وخرجن إلى الشرفات بالجلاليب الملتصقة على الأجساد
وهن يتمايلن بأطباق الغسيل
وصار الشارع كله يصدح بموسيقا
انتشى منها
باعة المنظفات
والكواؤون
والمراهقون
وعابرو السبيل
فراحوا يحيون الكورس بإلقاء النقود ومشابك الغسيل … أحمد فرح .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى

تم كشف مانع الإعلانات

رجاء تعطيل مانع الإعلانات لكي تدعم موقعنا شكرا
%d مدونون معجبون بهذه: