الآداب

السيد الرئيس

يستمد الكاتب استورياس أحداث تلك الرواية من سنوات حكم الديكتاتور كابريرا الذى حكم جواتيمالا لسنوات ، يحكى لنا استورياس الكوارث التى يخلفها الاستبداد في روح الشعب وأيامه ومستقبله وكرامته ، ما ينتج من شروح في الجسد الوطنى نتيجة هذا الإستبداد وما يتبع ذلك على المستوى الفردي ، من نهب وقتل وتلاعب بالقوانين واستخام تلم السلطة في التنكيل بالآخرين بلا ذنب أو تهمة غالباً ، تحويل الزعيم الأوحد إلى صنم تدور حوله كل الدولة والشعب والقيادات وهو وحده مصدر السلطات وعليه تنعقد آمال الوصوليين والمتسلقين ومصاصي الدماء واللصوص ، الرواية مفعمة بكثير من المشاهد المرعبة وصور المعاناة التي عاشها شعب فقير تحت نير الطاغية وأزلامه ، كذلك تحتوي الرواية بشكل كبير على كثير من تفاصيل الحياة والحكايات والأساطير الشعبية ، الرواية بدأت بمأساة وانتهت بمأساة وهكذا حياة الشعوب المسحوقة تحت الحكم الدكتاتوري .

 

السيد الرئيس – ميجال انجل أستورياس

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه:

تم كشف مانع الإعلانات

رجاء تعطيل مانع الإعلانات لكي تدعم موقعنا شكرا